هكذا تتعامل مع طفلك أثناء الفطام


هكذا تتعامل مع طفلك أثناء الفطام

لكي تتجنبي الآثار النفسية للفطام وتكوني قادرة على التعامل مع طفلك بطريقة صحيحة يجب أولاً أن تكون لديكي المعلومات التي تجعلك متفهمه لوضع طفلك ومستوعبة تفسير تصرفاته..

  • جميع الأطفال بعد الفطام قد يظهر عليهم القلق والعصبية وعدم الإنتظام في النوم والبكاء الشديد المتواصل وفقدان الشهية، وتفسر الأم هذه التصرفات بأن الطفل يريد شيئاً تم حرمانه، منه لكن الوضع مختلف بالنسبة للطفل لأنه له فترة كبيرة متعود على مصدر غذاء واحد وهو لبن الأم فعندما يتم حرمانه منه مرة واحدة فيمثل ذلك صدمة بالنسبة له ويؤثر على نفسيته بشكل مباشر، لذلك أفضل طريقة للفطام هي إدخال أنواع مختلفة من الطعام مع الرضاعة لتقليل الرضاعة بالتدريج.
  • بعض الأمهات قد لا تتحمل الوضع الذي ذكرناه بالنسبة للطفل فمع زيادة بكاء الطفل وعصبيته تبدأ بالعصبية هو أيضاً والتوبيخ والضرب لأنها لا تمتلك الصبر الكافي، لكن يجب أن تعلمي أن وضع طفلك في هذه الحالة طبيعي لأن طريقة الفطام كانت قاسية ويكون وضع طفلك أسوأ إن استخدمتي وسائل تجعله يكره حلمة الثدي حيث أنها تمثل منطقة أمان بالنسبة له.
  • لكي تعرفي الإجابة على سؤال ( هل هذا الوقت مناسب للفطام؟ ) يجب عليك مراقبة طفلك لتعرفي إذا كان يتأقلم مع التغيير بسهولة أم لا، مثلاً عليك أن تراقبي رد فعله عند تغيير المكان وزيارة بيت جديد أو نزول الشارع أو التعرض لأي ظروف مختلفة عن الظروف التي تعود عليها. لأنه إذا كان يرفض أي وضع جديد ويواجه ذلك بالبكاء والعصبية فمعنى ذلك أنه عليك تأجيل فطامه قليلاً وأن تقومي بتبديل الرضاعة بالطعام على فترة طويلة وببطء لكي لا يشعر بالتغيير.
  • قد يفهم طفلك من الفطام أنكِ تريدين إبعاده عنك لذلك تحلّي بالصبر ولا تقابلي تصرفاته بالعصبية وقومي بتعويضه عن ذلك بإظهار الحنان له عن طريق الأحضان والقبلات.
  • لا تفسري رفض طفلك للطعام من أول مرة على أنه غير جاهز للفطام لأنه أمر طبيعي ولا يمكنه قبول الطعام بسهولة فعليك المحاولة أكثر من مرة وتجربة أنواع مختلفة من الطعام، وإذا تكرر رفضه أكثر من مرة فعليك أن تفحصي طفلك عند الطبيب لتتأكدي أن رفضه لتناول الطعام لا يتعلق بأسباب أخرى.
  • يجب عليكي مراقبة حالة طفلك الصحية ووزنه جيداً وتذكري دائماً أن معدة طفلك ما زالت صغيرة ولا تجبريه على تناول المزيد من الطعام إذا كان لا يرغب في ذلك، لأن بعض الأمهات تكون في قمة السعادة عندما ترى طفلها يستجيب للطعام وترغب في إطعامه المزيد دائماً لذلك فرحتها بهذا التقدم في حياة طفلها الذي يدل على أن طفلها يكبر تنسيها هذه المعلومة المهمة للغاية.

بعد معرفة المعلومات السابقة لفهم حالة طفلك النفسية عليكي معرفة الخطوات الصحيحة للتعامل مع طفلك أثناء الفطام:

  1. جميع الأطفال يقومون ببعض التصرفات البديلة لعملية الرضاعة لتعويض الشعور بالحرمان منها مثل وضع إصبعه في فمه فلا تتعصبي وتجبريه على التخلص من هذه العادة ويمكنك أن تبدأي بتعليمه أن هذا التصرف غير صحيح بعد أن تتم فترة الفطام بسلام ويتعود الطفل على طعم الأكل المختلف.
  1. عندما تقومين بإعداد الطعام لطفلك ركزي على اختيار مكونات مفيدة لوجبة متكاملة لتغذية طفلك، وتفنني في إعداد الطعام وتزيين الطبق حتى يكون شكله جميل ويجذب عين الطفل، واختاري له أكواب وأطباق ملونه وعليها رسومات للأطفال حتى يحب شكل الطعام فيأكل بسهولة دون أن يتعبك.
  1. قدرة طفلك على تذوق الطعام تتغير مع الوقت وبالتالي رفضه لنوع معين من الطعام لا يعني أنه لم يقبله فيما بعد مع الوقت. وأغلب الأطفال لا تفضل طعم الخضار المفيدة والضرورية لنمو الطفل بشكل صحي فيمكنك أن تقدميه له مرة أخرى بطريقة مختلفة عن الطريقة السابقة أو ضيفي الخضار لنوع الطعام الذي يحبه طفلك بطريقة لا تجعله يلاحظ.
  1. عدم انتظام نوم طفلك في الأسبوع الأول وضع طبيعي ولا تقلقي فالأمر لا يحتاج منك إلا الصبر وأن تمنحي الحنان لطفلك وسوف ينتظم نومه ويهدأ تدريجياً، وتأكدي من أن الطفل يتناول كل وجباته خلال النهار لكي تتجنبي استيقاظه في الليل ليطلب الرضاعة.
  1. لا تتسرعي بنقل طفلك لغرفة أخرى بعد الفطام مباشرة لأن ذلك سوف يزعجه أكثر، وساعديه أن ينسى الرضاعة بالألعاب المسلية أثناء قيامه بتناول الطعام.
  1. لكي يتعود الطفل على الوضع الجديد بعد الفطام اجعليه يجلس مع باقي أفراد الأسرة على الكرسي المخصص له أثناء الأكل لكي يتعلم منهم ويشعر بأن كل من حوله يأكل مثله فلا يشعر بأن عدم الرضاعة شئ غريب، وذلك سيساعده كثيراً في نسيان الرضاعة بسرعة.
  1. يجب أن تهتمي جداً بتنظيف أواعي الطفل التي يأكل فيها وتنظفي الطعام جيداً لحماية الطفل لأنه أصبح يتغذى من مصادر مختلفة وأيضاً لا يتحمل أي تلوث.
  1. لا ترضعي طفلك قبل النوم مباشرة لكي لا يربط النوم بالرضاعة، فالأفضل أن تشغلي له موسيقى هادئه قبل النوم أو تحكي له قصص مسلية.
  1. ابدئي بتقديم أنواع طعام مختلفة من الشهر السادس حتى يتعود عليه مبكراً ولا يكون الفطام تغييراً مفاجئاً وصعباً عليه.
  1. فصل الربيع هي أنسب الفصول لعملية الفطام لأن الجو به ليس بارد أو حار وذلك يجعله لا يفقد الكثير من السوائل أو يتعرض لأي مضاعفات أخرى.
  1. اقرأي عن الفيتامينات التي يحتاجها طفلك وعن أنواع الطعام التى يوجد بها هذه الفيتامينات لتتمكني من تحسين النظام الغذائي الخاص به ليكون نظام فعّال يساعده على النمو بصحة، وضيفي اللحوم للنظام الغذائي بعد الشهر السابع وابدأي باللحوم البيضاء أولاً مثل لحوم الدجاج والأسماك.

وبالطبع تذكري دائماً أن الطفل يشعر بتصرفاتك واهتمامك به جيداً فقومي بمشاركته في اللعب والحديث معه لأن كل هذه التفاصيل ستجعل عملية الفطام سهله عليكِ وعليه.


Like it? Share with your friends!

0

What's Your Reaction?

اكرهه اكرهه
0
اكرهه
مرتبك مرتبك
0
مرتبك
فاشل فاشل
0
فاشل
مرح مرح
0
مرح
عبقري عبقري
0
عبقري
احبه احبه
0
احبه
يا الهي يا الهي
0
يا الهي
فائز فائز
0
فائز

0 Comments

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Choose A Format
Personality quiz
Series of questions that intends to reveal something about the personality
Trivia quiz
Series of questions with right and wrong answers that intends to check knowledge
Poll
Voting to make decisions or determine opinions
Story
Formatted Text with Embeds and Visuals
List
The Classic Internet Listicles
Countdown
The Classic Internet Countdowns
Open List
Submit your own item and vote up for the best submission
Ranked List
Upvote or downvote to decide the best list item
Meme
Upload your own images to make custom memes
Video
Youtube, Vimeo or Vine Embeds
Audio
Soundcloud or Mixcloud Embeds
Image
Photo or GIF
Gif
GIF format